عندما تختفي بسمتي

$9.00

In stock

Description

في كلّ مرة أشتاق فيها لأبي، تختفي بسمتي عن وجهي، تبتعد وتطير لكنّها سرعان ما تعود.

 

تُرى أين تختبئ؟

 

رانيا سليم الحاج حاصلة على بكالوريوس في التربية الابتدائية وإجازة تعليمية من الجامعة اللبنانية الأميركية. شغلت مناصب عدّة في عدد من المدارس الخاصّة، منها مديرة مشاركة ومديرة الروضات. مدرّبة ومستشارة تربوية في برنامج لتطوير المدرسة الرسمية في لبنان.

 
رولا شامي الحص حاصلة على بكالوريوس في التربية الابتدائية وإجازة تعليمية من الجامعة اللبنانية الأميركية. عملت مع تلاميذ من ذوي الصعوبات التعلميّة، وهي منسّقة ومدرسّة العربية للناطقين بغيرها في المدرسة الفرنسية الدولية في دبي.

اختيرت قصّتهما “الحيوانات أيضاً تنام” للقائمة القصيرة لجائزة “كتابي”، فئة الكتاب العلمي الواقعي (4-7 سنوات)، 2015.

 

غوستافو آيمار رسام وفنان من مواليد بوينس آيرس. درس التصميم الغرافيكي، ورسم لدور نشر داخل بلاده وخارجها، كما شارك في معارض عدة. هو حالياً عضو في جمعية تعنى بالرسم الغرافيكي تدعى “Pueblo Chico”.

Additional information

Weight 0.165 kg
Publisher

دار الساقي

Writer

رانيا سليم الحاج ورولا شامي الحص

illustrator

غوستافو آيمار

number of pages

24

cover

غلاف ورقي

size

21 x 27

Brand

دار الساقي

في 1991، تأسست «دار الساقي» في بيروت وأضحت المؤسّسة التي أخذت على عاتقها مهمّة الترويج للحداثة الفكرية ولنهضة الثقافة العربية. في 2012، تم تأسيس «الساقي للأطفال والشبان» لتشجيعهم على القراءة بالعربية تحت شعار «المطالعة لذيذة كاللعب».

Reviews

There are no reviews yet.

Be the first to review “عندما تختفي بسمتي”

Your email address will not be published.

Select your currency